الخميس 2021/7/29 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 29.95 مئويـة
نيوز بار
اعادة المنظومة الكهربائية الى العمل بعد سقوط تام العراقيون يقضون ليلة ساخنة بلا كهرباء مقابل حلول حكومية ترقيعية
اعادة المنظومة الكهربائية الى العمل بعد سقوط تام العراقيون يقضون ليلة ساخنة بلا كهرباء مقابل حلول حكومية ترقيعية
المحلية
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب
النـص :

بغداد ـ الدستور

أعلنت وزارة الكهرباء، حالة "النفير العام لمواجهة أزمة الطاقة في ظل موجة حارة ولاهبة في العراق.واجرى وكيل الوزارة لشؤون الانتاج عادل كريم كاك محمد، زيارة ميدانية لمحطة واسط الحرارية في اول زيارة له منذ تسلمه منصبه الثلاثاء الماضي، للاطلاع على عمل الوحدات التوليدية في المحطة والوقوف على المشاكل والمعوقات وكيفية حلها.وفور وصوله عقد الوكيل اجتماعاً موسعاً مع الملاك المتقدم واستمع الى الاليات المتبعة في اعمال الصيانة التي تنفذها الملاكات على الوحدات التوليدية في المحطة، اضافة الى المشاكل والمعوقات التي تواجههم اثناء اعمال الصيانة، والاحتياجات الحاكمة للمحطة وكيفية توفيرها.واوعز بضرورة متابعة عمل الوحدات التوليدية، وانجاز اعمال الصيانة على الوحدة التوليدية الخامسة بأسرع وقت ممكن، وادخالها الى العمل بغية رفد المنظومة الوطنية بالطاقة الكهربائية.حيث ان هنالك زيادة في الطلب على ملاكاتنا مواكبتها بأدامة زخم عمل المنظومة وصياناتها.كما التقى بعدد من متظاهري محافظة واسط وشيوخ العشائر واستمع الى مطالبهم ووعد بحل جميع المشاكل التي تواجههم ومنها مايخص التيار الكهربائي في المحافظة.وفي السياق نفسه، التقى وكيل الوزارة بمحافظ واسط محمد المياحي،وقائم مقام الزبيدية، وبحث معهم واقع المنظومة الوطنية في المحافظة واحتياجاتها من الطاقة الكهربائية، الى جانب بحث حصة المحافظة من الطاقة وامكانية زيادتها.واكد الوكيل، ان الوزارة ماضية بعدة اتجاهات من اجل تحسين واقع المنظومة الكهربائية ومنها خطة فك الاختناقات التي تعمل عليها ملاكات الوزارة حالياً بنصب متنقلات وزيادة سعات المحولات لاستيعاب الاحمال الزائدة على الشبكة الكهربائية، حيث تتعرض مابين الحين والاخر الى حدوث عوارض فنية.وقال ان "الوزارة الان امام تحد صعب وخاصة في مثل هذه الظروف الصعبة والتفاوت في ارتفاع درجات الحرارة، ولم تتوقف الى هذا الامر فقط وانما هناك جهات اخرى تريد عرقلة مشاريعها منها الايغال بإستهداف خطوط نقل الطاقة الكهربائية بصورة مستمرة وخاصة في هذا الشهر، إذ تم تفجير عدد غير قليل من الخطوط ووصل الحد الى استهداف محطات الانتاج مثل محطة صلاح الدين الحرارية الذي لم يمضي على افتتاحها الا ايام قليلة، فضلاً عن انحسار اطلاقات الغاز المستورد والذي ادى هو الاخر على تحديد احمال الوحدات التوليدية وبالتالي أثر بشكل كبير على ساعات التجهيز للمواطنين، وبكل هذا الا ان ملاكات الوزارة تواصل اعمال الصيانات بصورة مستمرة دون انقطاع من اجل الوصول الى المستوى المطلوب للطاقة ومحاربة هذه التحديات.واعلن  وكيل الوزارة النفير العام لجميع ملاكات الوزارة لمواكبة الطلب والنهوض بما هو واجب عليها وتقديمه كخدمة للمواطنين.فيما عَقدت غرفة عمليات وزارة الكهرباء اجتماعاً في مقر الوزارة ترأسه وكيل الوزارة لشؤون الانتاج المهندس عادل كريم وبحضور السادة وكيل الوزارة لشؤون النقل والتوزيع المهندس نزار قحطان التميمي،ومستشار الوزارة، والمديرين العامين لدوائر وشركات الانتاج والنقل والتوزيع ومديري التخطيط والدراسات والدائرة الفنية لبحث اخر تداعيات واقع المنظومة الوطنية وما تتعرض له من هجمات وتحديات. تناول الاجتماع الشروع بخطة عملٍ تناقش واقع المنظومة و تبدأ بمراجعة الخطط ومعالجة الانتاج ومشاكله مروراً بخطوط النقل والمحطات التحويلية وبعدها قطاع التوزيع و ساعات التجهيز والمبالغ التي صرفت على تطوير و توسيع المنظومة الكهربائية ، كما تضمنت الخطة معالجة مشكلة الإطفاءات التامة و اسبابها و محاسبة المقصرين ، إضافةً لمراجعة موضوع الخطة الوقودية السائلة والتي تعتبر جيدةً إجمالاً مقارنة بالغازية، واهم المشاكل التي تعاني منها المحطات من شحة الغاز ، وضرورة تحمل الجهات الساندة لعمل الكهرباء لمسؤولياتها منتهيئة كابسات الغاز ومصادر بديلةٍ لتغذيتها في حالة الطواريء بالتعاون مع وزارة النفط. و تحدث  الوكيل موجهاً ، على الجميع الإستنفار في مواقع المسؤولية والجلوس مع المواطنين لمعالجة المشاكل وذلك من خلال تذليل الروتين والبيروقراطية لإنجاز العمل. واستعرض كريم" انه من الضروري حماية الادارات العامة والمنتسبين من اجراءات قد تكون رقابية او غيرها من خلال الالتزام بالضوابط والتعليمات . كما شدد في ختام الاجتماع على ضرورة مشاركة الامن المجتمعي لمواجهة الاستهدافات الممنهجة للبنى التحتية و التي توغل بأذى المواطنين بشتى الطرق ، وان من الضروري التنسيق مع جميع الجهات كالوجهاء وشيوخ العشائر ورجال الدين لحماية الممتلكات العامة مع توعية المواطنين حول حماية الشبكة الكهربائية من التجاوزات حفاظاً عليها من التلف في ظل الارتفاع غير المسبوق في درجات الحرارة .فيما يتابع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مع وزارة الكهرباء وضع معالجات طارئة للطاقة بعد قرار استقالة وزيرها.وقال مصدر في رئاسة الوزراء للوكالة الرسمية إن " رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي يتابع شخصياً مع المسؤولين التنفيذيين في وزارة الكهرباء المعالجات السريعة والطارئة لوضع الطاقة الكهربائية بعد إقرار استقالة وزير الكهرباء ماجد حنتوش".هذا ووجّه رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي، اليوم الجمعة، باقالة مدير عام الشركة العامة لنقل الطاقة الكهربائية/ الفرات الأوسط وكالة، وتوجيه عقوبة التوبيخ له وذلك لاهماله في اداء اعماله وواجباته، ما تسبب بسقوط خطوط نقل الطاقة ( 400kv)، وحدوث اطفاء التيار الكهربائي في عموم المحافظات.ووجه الكاظمي باتخاذ اجراءات بحق مسؤولين اخرين في الوزارة بسبب تقصيرهم في عملهم والمهام الموكلة اليهم،  وفتح تحقيق بحالات التقصير والاهمال في بعض مفاصل الوزارة التي ادت الى تراجع تزويد المواطنين بالطاقة الكهربائية وفاقمت من معاناتهم، مؤكدا على الرغم من التوجيهات المستمرة  للمسؤولين والعاملين في وزارة الكهرباء، باهمية العمل الجاد وبذل اقصى الجهود والاستعداد الجيد لفصل الصيف، والتخفيف من معاناة المواطنين.

 

المشـاهدات 102   تاريخ الإضافـة 02/07/2021   رقم المحتوى 11605
أضف تقييـم