أضيف بواسـطة addustor

بغداد ـ الدستور

استكمالاً للاجراءات التي اتخذتها اللجنة الامنية العليا للانتخابات والتي تهدف الى انجاح العملية الديمقراطية واكمال اجراءات اقامتها في تشرين الاول المقبل على اتم وجه ومن اجل حماية وسلامة المرشحين للانتخابات القادمة وتأمين مساكنهم ومقرات عملهم اصدرت اللجنة الامنية العليا اوامرها الى الاجهزة الامنية المعنية ما يمهد لقيام اللجان الامنية الفرعية في المحافظات كافة لمتابعة لمرشحين وأعداد موقف كامل باسمائهم وعناوينهم وتفاصيل اخرى لغرض التشاور معهم للوصول الى افضل الطرق التي تؤمن سلامتهم من الناحية الامنية .كما وجهت اللجنة الامنية العليا امر قاطع المسؤولية في المنطقة سواء في محل سكن المرشح او مكان عمله لتقديم الاسناد للمرشحين عند الحاجة او اخبار الاجهزة الامنية عن اي معلومات تهدد سلامة المرشح وعائلته , وشملت التوجيهات باهمية حماية التجمعات والاحتفالات الانتخابية للمرشحين بعد التنسيق مع رئيس اللجنة الامنية الفرعية في كل محافظة.كما شملت التوجيهات انفاً تفعيل الجهد الاستخباري للقطعات الامنية المعنية لجمع المعلومات والتحري بشان التهديدات الحقيقية للمرشحين لاتخاذ اجراءات الحماية المناسبة لهم .فيما أعلن مجلس القضاء الأعلى، عن توقيف متهمين حاولوا تزوير الانتخابات والتلاعب بإرادة الناخبين وشراء بطاقات انتخابية.وذكر المركز الإعلامي للقضاء في بيان أن "المجلس شكل فريقَ عملٍ يضمّ عدداً من قضاة التحقيق والمحققين القضائين، وبالتعاون مع الجهات الامنية التابعة للسلطة التنفيذية، لرصد محاولات البعض بتزوير الانتخابات والتلاعب بإرادة الناخبين وشراء بطاقات الانتخابات".ولفت إلى، أن "الفريق باشر بمهامّه، حيث تم توقيف عددٍ من المتهمين الجاري التحقيق معهم حالياً".وحذر مجلس القضاء الأعلى "كلَّ من تسوّل له نفسه التفكير باستخدام الوسائل المخالفة للقانون في الانتخابات التشريعية المقبلة، إذ سوف تُتَخذ أشد الإجراءات القانونية بحق من يرتكب هذه الجريمة".

المشـاهدات 120   تاريخ الإضافـة 31/08/2021 - 22:51   آخـر تحديـث 21/10/2021 - 05:46   رقم المحتوى 12016
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Addustor.com 2016