أضيف بواسـطة addustor

بغداد ـ الدستور

أكد الوكيل الاقدم لوزارة الثقافة والسياحة والاثار نوفل ابورغيف، ان الوزارة هي "الفضاء الأرحب للإبداع والعطاء الانساني".وذكر بيان لمكتبه ان أبو رغيف "استقبل نخبةً من الفنانين التشكيلين البارزين ممن لهم بصمة شاخصة في الساحة التشكيلية على مدى عقود وثمن أدوارهم وعطاءاتهم المميزة وتواصلهم مع مؤسسات الوزارة المعنية عبر المهرجانات والانشطة الثقافية والابداعية النوعية وحرصهم على تأكيد هوية الفن الرصين المؤثر".وأشار البيان الى ان "الوفد ضم كلاً من الرسامة المبدعة عشتار جميل حمودي وهي تمثل امتداداً معنوياً وابداعياً متصلاً للراحل الكبير جميل حمودي الذي ترك بصمةً مهمة في الساحتين العراقية والعربية، وكذلك الفنان المميز والتدريسي الرصين الاستاذ فاضل عباس والمترجمة والآثارية الدؤوبة جمان السامرائي والكاتبة والناشطة المتميزة ليلى مراد سرحان".وأكد أبورغيف خلال اللقاء، أن "واجب وزارة الثقافة يحتم الاهتمام المضاعف بالفن الرصين على الصعد كافة،" منوهاً "بما يمتلكه العراق من تاريخ ثقافي وإرثٍ فني عريقين يجدر الحفاظ عليهما والتذكير بأهميتها على الدوام وأن المهمة الملقاة  على عاتق المبدعين في جميع الاتجاهات هي مهمة تضامنية وتكاملية".من جانبهم أعرب الفنانون التشكيليون عن "الشكر والامتنان لوزارة الثقافة ولشخص ابورغيف للتواصل والحفاوة والأستقبال المميز والدعم المعنوي للفنانين وتأصيل المشاريع النوعية والرؤى المنفتحة على الثقافة بانساقها المختلفة والعمل الجاد لتذليل المعوقات التي تواجه الفن والفنانين".وأهدى الفنانون الحاضرون عدداً من اصداراتهم ولوحاتهم الى ابورغيف تثميناً لدوره وعرفاناً بمواقفه المساندة للحركة الفنية الرصينة والعطاء الانساني الثقافي في مختلف الميادين".

المشـاهدات 136   تاريخ الإضافـة 11/05/2022 - 21:35   آخـر تحديـث 04/07/2022 - 14:20   رقم المحتوى 14289
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Addustor.com 2016