الإثنين 2022/7/4 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 43.95 مئويـة
نيوز بار
سكة التوافقات بلا نهاية واضحة
سكة التوافقات بلا نهاية واضحة
رأي الدستور
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب باسم الشيخ
النـص :

يسعى الفرقاء اليوم لتمرير بدلائهم لنواب التيار الصدري في جلسة برلمانية تتجاذبها التكهنات ما بين انعقادها وبين انفراط عقدها في اللحظات الأخيرة في محاولة شاقة لإعادة وضع عربة العملية السياسية على سكة التوافقات مع ادراكهم ان هذه السكة لا توصل الى نهايات مطمئنة.

الاصرار بالمضي بذات النهج مع تغيير شكلي بالادوات ينتج قطعاً ذات الوجهة التي نعرف سوءها ومذاقها المر ورائحتها النتنة ، رغم ما يضيفه الطباخون من توابل ومطيبات سياسية لتغيير طعمها ولونها في كل مرة ، يعيدنا الى المربع الاول ويعكس تغافل وتجاهل للاسباب البنيوية التي ادت الى الموت السريري للعملية السياسية ، وبدون تدارك الفرقاء لضرورة ازالة المسببات سنبقى ندور في فلك الاخفاقات المتكررة ويتقدم لنا ذات الطبق الذي كثر ما عافته ذائقتنا واصابه العفن.

عدم تغيير القوى الناظمة لحبات العملية السياسية لقناعاتها باستبدال الطريقة التي تدير بها التحالفات واعتمادها المغالبة المحاصصاتية في تعاطيها السياسي يؤكد من دون شك اننا ذاهبون لاجترار الاخطاء مع صعوبة تغيير المسارات القديمة التي بات الجميع يعرف انها غير منتجة ولا تتوافق مع الطموحات الكبيرة التي رافقت العراقيين منذ اليوم الاول لاسقاط النظام السابق.

لم تستطع القوى ان تغادر نزعتها السلطوية الانتفاعية والعمل على بناء الدولة مما جعل المؤسسات غنائم اقطاعية غير قادرة على اداء خدمة عامة مستقلة عن السطوة الحزبية لاسيما تلك التي تعتقد ان لها الحق المطلق في استخدام المؤسسات بالشكل الذي يضمن مصالحها المادية او حتى المعنوية وبطرق الترهيب والترغيب.

لن تخرج العملية السياسية المكوناتية من نفق الفشل والاخفاق اذا استمر القائمون عليها بتجاهل الضوء الحقيقي الذي يؤدي الى نهاية توصل الى منطقة آمنة وليست منحدرات سحيقة من الانتكاسات التي بات تراكمها يشكل خطراً كارثياً غير مسيطر عليه لاسيما وان مستويات الرفض الشعبي وصلت الى درجة الانفجار.

المشـاهدات 68   تاريخ الإضافـة 22/06/2022   رقم المحتوى 14746
أضف تقييـم