أضيف بواسـطة addustor

بغداد ـ طه رشيد

بغداد تنتظر الجديد والمتجدد من العروض المسرحية المساهمة في المهرجان

 

عرض مسرحي من العمق الفلسطيني!

 

إسماعيل عبد الله: العروض مهمة وتطرح أسئلة حارة في فضاءات الحرية والعدل وحقوق الإنسان

 

يعقد في بغداد مطلع العام القادم ( بين 10 -18 / 1/ 2024) مهرجان المسرح العربي بدورته الرابع عشرة، الذي تقيمه الهيئة العربية للمسرح بالتنسيق مع وزارة الثقافة والسياحة والاثار ونقابة الفنانين العراقيين والذي سيتضمن عشرون عرضا مسرحيا من مختلف المسارح العربية في مسارات ثلاث حددتها الهيئة العربية للمسرح في استمارتها المعلنة في وقت سابق من هذا العام، تلك الاستمارة التي تضمنت كافة الشروط والالتزامات المتعلقة بهذه المشاركة.هذا وقد أنهت اللجنة العربية للمشاهدة والاختيار أعمالها بعد أن نظرت في الملفات التي حققت شروط التنافس، وتكونت اللجنة من: * د. عبد المجيد الهواس من المغرب * د. محمد خير الرفاعي من الأردن. * المعز حمزة من تونس. * مهند هادي من العراق. * د. يوسف عايدابي من السودان (رئيساً للجنة) وقد توصلت اللجنة إلى اختيار (20) عرضاً على النحو التالي: عروض المسار الأول، مسار التنافس على جائزة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وتأهل لهذا المسار 13 عرضاً، وهي: 1. اكستازيا، من المغرب، لمؤسسة أرض الشاون للثقافات، تأليف وإخراج ياسين أحجام. 2. الجلاد، من الإمارات، لمسرح خورفكان للفنون، تأليف أحمد الماجد، إخراج إلهام محمد. 3. بيت أبو عبد الله، من العراق، للفرقة الوطنية للتمثيل، تأليف وإخراج أنس عبد الصمد. 4. تكنزا قصة تودة، من المغرب، لفرقة فوانيس المسرحية، تأليف طارق الربح وإسماعيل الوعرابي وأمين ناسور، إخراج أمين ناسور. 5. ثورة، من الجزائر، للمسرح الجهوي لسيدي بلعباس، عن الجثة المطوقة لكاتب ياسين، إعداد هشام بوسهلة ويوسف ميلة، إخراج عبد القادر جريو. 6. حلمت بيك البارح، من تونس، للمسرح الوطني التونسي تأليف لبنى مليكة، إخراج لبنى مليكة وابراهيم جمعة. 7. حياة سعيدة، من العراق، لنقابة الفنانين العراقيين - المركز العام، تأليف علي عبد النبي الزيدي، إخراج كاظم نصار. 8. زغنبوت ، من الإمارات، لمسرح الشارقة الوطني، تأليف إسماعيل عبد الله، إخراج محمد العامري. 9. سدرة الشيخ، من عُمَان، لفرقة صلالة الأهلية للفنون المسرحية، عن رواية الشيخ الأبيض للشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، اقتباس وإخراج عماد محسن الشنفري..10. صفصاف، من العراق، للفرقة الوطنية للتمثيل بالتعاون مع مشغل دنيا للإنتاج السينمائي والمسرحي، تأليف وإخراج علي عبد النبي الزيدي 11. صمت، من الكويت، لمسرح سليمان البسام، تأليف وإخراج سليمان البسام. 12. غدا وهناك، من تونس، المسرح الوطني التونسي، تأليف نعمان حمدة ومريم الصوفي، إخراج نعمان حمدة. 13. فريمولوجيا، من الأردن، تأليف وإخراج د. الحاكم مسعود. أما مسرحيات المسارين الثاني والثالث وهي 7 مسرحيات فقد جاءت على النحو التالي: 1- البؤساء، من مصر، لفرقة الجراتسيه، عن بؤساء فيكتور هوجو، اقتباس وإخراج محمود حسن حجاج. 2- أنتيجوني، من الأردن، لمسرح الرحالة، عن أنتيجوتي لجان أنوي، إعداد وإخراج حكيم حرب 3- ترنيمة الانتظار، من العراق، الفرقة الوطنية للتمثيل، عن "في انتظار فلاديمير" لمثال غازي إخراج علي حبيب. 4- كلام، من المغرب، لمسرح الشامات - المركز الثقافي المنوني، نص لمحمد برادة (كلام يمحوه كلام)، إخراج بوسلهام الضعيف. 5- جنون الحمائم، من العراق، المركز الثقافي الفرنسي ودائرة السينما والمسرح، لعواطف نعيم عن سوء تفاهم ألبير كامو، إخراج د. عواطف نعيم. 6- آيس دريم، في المسار الثالث عرض مستضاف من السودان، لمنطقة صناعة العرض المسرحي، تأليف وإخراج وليد عمر بابكر محمد. 7- ميترو غزة، في المسار الثالث عرض مستضاف من فلسطين، لمسرح الحنين – مخيم جنين، عن نص لخولة إبراهيم، إعداد محمد أبو سل، إخراج الفرنسي هيرفي لويشيمول. هذا وقد صرح إسماعيل عبد الله أمين عام الهيئة بهذه المناسبة قائلاً: " هذه العروض مهمة وتطرح أسئلة حارة في فضاءات الحرية والعدل وحقوق الإنسان، وتدافع عن الحياة وعن الخير، حاملة رؤى فنية رفيعة ومبتكرة وتتناول قضايا كونية وعربية تهز كيان العالم، وتطرح أسئلة على بُنَانا الاجتماعية، كما تطرح رؤى معاصرة لإعادة إنتاج فنوننا الشعبية وثقافتنا، وإن نظرة واحدة لعناوين هذه العروض كفيلة لتجعلنا نكتشف ذلك وأكثر، في الدورة 14 سيشاهد العالم وعي المسرحيين العرب واشتباكهم مع المسار التاريخي لأمتهم وأوطانهم والإنسانية، وسيشاهد أن المسرحيين العرب يقدمون له رؤاهم الجمالية والفكرية والفلسفية، فالمسرح العربي غادر المقطورة وصار يساهم في توجيه القاطرة". كما وجه إسماعيل عبد الله التحية للجنة العربية التي تحملت مسؤولية الاختيار وما أبدته من حصافة وسعة أفق ورؤية حيوية لكل الحساسيات المسرحية التي يقترحها المبدعون. وختم إسماعيل عبد الله بقوله: نحن وبغداد على موعد لمسرحنا العربي الجديد والمتجدد.

 

مسابقات النصوص المسرحية           والبحث العلمي المسرحي

 

اعلنت الهيئة العربية للمسرح نتائج مسابقاتها للعام 2023 (تأليف النص الموجه للكبار، وتأليف النص الموجه للأطفال، والبحث العلمي المسرحي)، وقد شهدت المسابقات الثلاث في هذا العام تنافساً شديداً وزيادة نوعية ملحوظة في المشاركات من حيث تنوع أجيال المشاركين، ففي مسابقات التأليف أجيال شابة من الكتاب تنافس أسماء لها وزنها في الساحة المسرحية العربية، مع زيادة واضحة في نسبة المشاركة النسوية في المسابقات الثلاث، إضافة إلى عدد المتنافسين وهو مؤشر على عافية حركة التأليف والبحث العربيين. وبهذه المناسبة، صرح إسماعيل عبدالله، الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، قائلاً: تهنئ الهيئة العربية للمسرح الفائزين في المسابقات الثلاث، وتؤكد في ذات الوقت أن هناك أعمالاً في التأليف والبحث تستحق الالتفات والانتباه، وقد كان التنافس بين الأعمال المشاركة شديداً ودقيقاً أيضاً، وتحيي الهيئة أعضاء لجان التحكيم الذين بذلوا جهوداً غير عادية للوصول إلى نتائج تسعى للعدالة والدقة في التحكيم، وتميزت اللجان بالصرامة والموضوعية. إن التميز النوعي في نتاجات المبدعين المتنافسين كان علامة مهمة نقف عندها، وتجعلنا نعتز بأن مسابقاتنا صارت علامة جودة يسعى المبدعون لنيلها، كما أن دلالة الأرقام حيث شارك 258 في مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للأطفال، فيما شارك 297 في مسابقة النص المسرحي الموجه للكبار، هي أيضاً دلالة مهمة على المكانة التي تحتلها هذه المسابقات في المشهد المسرحي العربي. وستكرم الهيئة الفائزين في مسابقاتها لهذا العام والفائزين في أعوام الجائحة ضمن فعاليات الدورة 14 من مهرجان المسرح العربي التي ستنظم في بغداد من 10 إلى 18 كانون الثاني/يناير 2024، والذي سيشهد «الندوة العلمية المُحَكَمة» لتحديد تراتبية الفوز في مسابقة البحث العلمي المسرحي. وتكونت لجنة التحكيم لمسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للكبار في نسختها الـ16 من: زيناتي قدسية - سوريا، مثال غازي - العراق، مفلح العدوان - الأردن. وجاءت نتائج هذه المسابقة على النحو التالي: المركز الأول: محمد شحتة يوسف، من مصر، عن نصه «آخر أيام الأرض»، والمركز الثاني: حسام عبدالله حنوف، من سوريا، عن نصه «إلى الأرض خطني»، والمركز الثالث مكرر: أحمد مصطفى أحمد سراج، من مصر، عن نصه «الأرض الأخيرة»، ومحمد خميس محمد سرور، من مصر، عن نصه «الفردوس الأحمر». وتكونت لجنة تحكيم مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للطفل من: المسكيني الصغير - المغرب، ود. زينب عبد الأمير - العراق، ود. وليد دكروب - لبنان. وجاءت النتائج على هذا النحو: المركز الأول: روعة أحمد سنبل، من سوريا، عن نصها «قنديل الجدة أم سالم». والمركز الثاني: محمود عبدالله درويش عقاب، من مصر، عن نصه «جدتي وصندوق الأميرة شهرزاد». والمركز الثالث: إباء مصطفى الخطيب، من سوريا، عن نصها «أمي ساحرة». وستعلن الهيئة أيضاً في وقت لاحق أسماء لجنة التحكيم الذين سيلتقون الباحثين المتأهلين في «الندوة المُحَكمَةِ» لمناقشة الباحثين في بحوثهم، وتحديد ترتيب الفوز.

 

المتأهلون للندوة المحكمة

 

أمينة بنت أحمد دشراوي - تونس، عن بحثها «من شعرية الجسد إلى جمالية الصورة وتجاوز الحدود قراءة في مسار الكوريغراف نوال إسكندراني». ود. فاطمة أكنفر - المغرب، عن بحثها «الدراماتورجيا النسوية نحو تأنيث الفرجة المسرحية.. الانفلات الجمالي والعمق الفكري في تجربة نعيمة زيطان». ومنى عرفة محمد أمين - مصر، عن بحثها «تمثيل الآخر من منظور ما بعد النسوي.. مسرحية جنون عادي جداً نموذجاً».

المشـاهدات 244   تاريخ الإضافـة 28/11/2023 - 00:18   آخـر تحديـث 22/04/2024 - 09:58   رقم المحتوى 34184
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Addustor.com 2016