الجمعة 2024/7/19 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 44.95 مئويـة
تحديات شبابية أمام الحكومة العراقية
تحديات شبابية أمام الحكومة العراقية
كتاب الدستور
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب معتز خليل كاتب مصري
النـص :

أتذكر عندما تم تشكيل حكومة محمد شياع السوداني كانت الأجواء تمتلئ بالكثير من الآمال المنبثقة عن الوعود في مستقبل أفضل للعراق الطيب الحنون دوما . وبالفعل واجهت الحكومة الكثير من التحديات في ظل مصاعب بيروقراطية لا تنتهي ، وبالطبع في ظل الطموح الكبير الذي أتسمت به الأجواء العراقية والآمال العريضة المعلقة حول السوداني ، لفقد أعربت بعض من القوى العراقية عن شعورها بالإحباط من سياسات الحكومة ، ولاحظت من خلال بعض من الانتقادات التي توجهها الكثير من منصات التواصل الاجتماعي لسياسات الحكومة برئاسة السوداني ما يلي: 1- الاعتراض على سياسات الحكومة الخارجية وتحديدا التقارب مع بعض من القوى الإقليمية على رأسها إيران. 2- اتهمت بعض من الأقلام والأصوات حكومة السوداني بأنها تدفع بالعراق ليكون دولة على شاكلة سوريه تسيطر عليها طهران.غير أن الحق يقال ان هذه الحكومة بالفعل تبذل الكثير من الجهود ، صحيح أن هناك إخفاقات ولكن في أي مؤسسة او موقع سنجد ان هناك نجاح وفشل ، تعثر ومسيرة تتواصل. من هنا ومن موقعي في لندن اعتقد وككاتب مصري محب للعراق أن أحد أبرز وأهم التحديات التي تواجه الحكومة الحالية هي وجود هوة بين الحكومة وجيل الشباب ، وتحديدا الجيل المولود في التسعينيات وبعد عام الفين ، وهذا الجيل العراقي المتميز يتسم بالكثير من الأمور والصفات المتميزة ومنها:

1- كفاءته العبقرية في التعامل مع منصات التواصل الاجتماعي 2- وجود الكثير من الطموحات والآمال لهذا الجيل من الشباب لا تتلاءم مع الواقع الحاصل على الأرض 3- يعاني العراق مثل غيره من الدول في العالم من أزمات ، سواء أن كانت أزمات اقتصادية او سياسية او اجتماعية ، هذه النوعية من الأزمات بالطبع تؤثر على المسار الاجتماعي للتواصل مع الشباب ، وهو ما ينعكس بالطبع على وجود هوه إنسانية في التواصل الفكري والإنساني مع الشباب ، الأمر الذي يفسر هذه الحالة التي يمكن رصدها وبسهولة من عدم رضا قطاعات من الشباب عن سياسات الحكومة. وفي هذا الصدد اعتقد أن نفس الأزمة التي تواجهها الحكومة العراقية تواجهها جميع الحكومات العربية ، ويكفي الانتقادات التي يتم توجيها للحكومة المصرية مثلا والتي يعتقد بعض من الشباب إن تشكيل الحكومة الجديد لم يحظ بتقدير أو اعجاب الكثير من الأوساط الشبابية المصرية. الخلاصة هنا أن الموقف الجيوسياسي لجميع الحكومات العربية من ناحية التواصل مع الشباب بات معقدا، وهو أمر دقيق للغاية في ظل التطورات الحالية.

المشـاهدات 63   تاريخ الإضافـة 09/07/2024   رقم المحتوى 49179
أضف تقييـم