الثلاثاء 2022/8/9 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 37.95 مئويـة
نيوز بار
رياح شمالية تخفف الشعور بقيظ تموز خبير جوي يحذر من أشعة UV الضارة واثرها على الموظفين
رياح شمالية تخفف الشعور بقيظ تموز خبير جوي يحذر من أشعة UV الضارة واثرها على الموظفين
المحلية
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب
النـص :

بغداد ـ الدستور

طالب الخبير الجوي صادق عطية، الدولة بإنقاذ الموظفين من اشعة UV الضارة التي تكون ذروتها مع خروج الموظفين من مؤسساتهم والعودة الى منازلهم.وقال عطية في منشور على صفحته في فيسبوك: "الكثير من الدول حينما تتعرض حياة مواطنيها للخطر لسبب ما، فانها تتخذ اجراءآت وقائية حفاظا على سلامتهم خصوصا في الجانب الصحي".واضاف: "في العراق، تبلغ درجات الحرارة ذروتها وتسجل المراتب الاولى على مستوى العالم خلال الفترة من شهر حزيران لغاية نهاية شهر آب يرافق ذلك زيادة في نسبة الاشعة فوق البنفسجية الضارة UV خلال فترة الظهيرة".واشار الى انه "بين فترة واخرى نناشد اما بالعودة للتوقيت الصيفي او تقليص ساعات الدوام الرسمي في الدوائر العامة وايضا الخاصة ولا يترك الامر لاجتهادات ومزاجيات المدراء" خصوصا وان درجات الحرارة اللاهبة يتم تسجيلها للفترة من الساعه 2 - 4 بعد الظهر ، وهي فترة ذروة اشعة UV والغريب انها الفترة التي تناظر انتهاء الدوام الرسمي واكتظاظ الشوارع بالسيارات والمارة تحت لهيب شمس حارقة واجواء شديدة الجفاف ورياح سموم تبلغ ذروتها ظهرا".وتابع: "لابد لنا من الخروج من دائرة الروتين الذي سرنا عليه منذ عشرات السنين ولم نرى تغييرا في مستوى الادارة في اغلب وزارت الدولة العراقية التي لم تواكب التطورات العالمية ومازالت تفاد بتعليمات عقود ماضية مظلمة".فيما رجح الراصد الجوي العراقي، علي الجابر الزيادي استمرار درجات الحرارة المسجلة في البلاد، بمعدلها الحالي، خلال الأيام العشرة المقبلة.وأوضح الزيادي أن "أعلى درجة ستسجل في البلاد، ستكون في المدن الجنوبية حيث تلامس (47) مئوية، وأقل من ذلك في المدن الوسطى والشمالية".وأضاف أن "معدل درجات الحرارة الحالي، سيتزامن معه نشاط هبوب رياح شمالية مما تكون عامل إيجابي بفقدان الشعور بالأجواء الحارة والرطوبة النسبية ما يجعل الأجواء اعتيادية صيفية نهاراً ولطيفة ليلاً".وأشار الراصد الجوي، إلى أن "هذه الأجواء قد تستمر على وضعها حتى قبيل منتصف شهر تموز الحالي، أي عكس العام الماضي والذي كانت فيه هذه الأيام حارة وساخنة جداً".

 

المشـاهدات 48   تاريخ الإضافـة 02/07/2022   رقم المحتوى 14858
أضف تقييـم