الإثنين 2024/4/22 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 32.95 مئويـة
نيوز بار
في دورينا صراعات شرسة وتحديات قوية بين الاندية الغنية والفقيرة
في دورينا صراعات شرسة وتحديات قوية بين الاندية الغنية والفقيرة
الملحق الرياضي
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب
النـص :

بغداد ـ الدستور الرياضي

يشهد منافسات  الموسم تقلبات وصراعات حادة  من اجل الظفر بلقب الدور الممتاز والدرجة الأولى   او الابتعاد عن شبح الهبوط الى  دوري المظاليم وسط تصاعد الصراع على الصدارة ومراكز المقدمة والهروب من القاع وفيها يسعى الزوراء خامس الموقف34 لتغير مسار المشاركة والنتائج وتحسين الامور مع الجولة الأولى من المرحلة الثانية وتقديم المستوى والاداء وان يكون اكثر تأثيرا في النتائج بدءا من لقاء اليوم عندما يحل ضيفا على الصناعة بانتظار ان يكون الفريق قد تجاوز المشاكل الفنية والأخطاء وان يقدم اللاعبين بما مطلوب منهم في اللعب بتركيز وخوض اللقاء بقوة والعمل على قلب الأمور للحد من النتائج الاخيرة والاهم تقديم المستوى المقنع للانصار ومصالحتهم في النتيجة ممثلة بالفوز وتجنب التعثر وان يكون الكل على مستوى التحدي امام مهمة تقليص الفارق مع رباعي المقدمة ومواصلة العمل لمواجهة تحديات المرحلةعند مباريات ستكون جميعها مختلفة خصوصا مع فرق المؤخرة التي ليس لديها بعد ماتخسرة وفي انتهاز فرص اللعب لتجاوز أزمة النتائج من اجل البقاء الهدف الذي يسعى إليه الصناعة ما قبل الأخير في غير مامن اطلاقا ولانه لم يتمكن من ايقاف تراجع الهزائم المخيبة بعد13خسارة زادت الوضع تعقيداوصعوبة ويدرك الاعبين طبيعة المباراة وقوة المنافس الذي كان قد فاز في المرحلة الأولى بهدفين وفي موقف يتطلب منه اللعب بشعار يجب الفوز.وما يقال عن الصناعة ينطبق على متذيل الترتيب الديوانبة 6 نقاط في اسوء حال والأكثر قرباللهبوط لمايعاني واظهر ضعفا واضحامنذ بداية المسابقة واستمر في مكانه المحبط لجمهوره الذي يامل ان يصحو الفريق وان يحظى بتغير في مسار  بارياته على الاقل التي تقام في المدينة التي تشهد تضييف الحدودحادي عشر24 الاخر الساعي للحد من تدني النتائج بدون فوز لعشرة ادوار توالياويبحث عادل نعمة عن تحقيق النتيجة الايجابية بهدف العودة للمنافسة الحقيقية من خلال بوابة  لديوانية رغم انه فشل كثيرا داخل وخارج ملعبه وزادت مشاكل الفريق بسبب إهدار النقاط وفي وضع غير مريح لكنه يامل البدء بالسيطرة على مبارياته القادمة من خلال تحسين المستوى والعودة لطريق الفوزوجعل الامور ان تستقر وتأمل إدارته  ن يظهر مختلفا وان تنشط خطوطة للانتهاء من الأزمة بالسرعة .ويبحث نوروز عن الثأر لخسارة البصرة بهدف عندما يعود لملعبه الجميل في مدينة السليمانية ويستقبل ضيفه نفط البصرة تحت انظار جمهوره الذي ينتظر هذه اللحظة بشغف لدعم جهود الفريق الذي،يمتلك مجموعة لاعبين لعبوا ودافعوا بقوة في ظروف لعب هي الاصعب بين الجميع 22 نقطة خارج الميدان وينتظر أن لايتوقفوا عن اللعب الاهم والاستفادة اليوم من عاملي الارض والجمهور والتقدم خطوة وان يكون اكثر تأثيرا عبر ظروف اللعب المختلفة عن مرحلة كاملة عندمايلعب قريبا من جمهوره هذه المرة ما يجعله في وضع افضل وأقوى لتحقيق النتائج والتذكير بما حققه في مشاركة الموسم الماضي ولان اللعب بالمدينة يعد خطوة في الاتجاه الصحيح وقد يكون نقطة التحول في المشاركة ودور اللاعبين لقيادة الفريق للأمام ويرى الضيف التاسع 27  نفسه امام مهمة غير سهلة لان المنافس سيظهر وسيلعب مباريات ما تبقى من الموسم في افضل الظروف مايدفع اهل  البصرة العمل للأخذ بزمام الأمور وكل ما يتعلق بادارةالمهمة وصولا لهدف اللقاء ومواصلة دعم نتائج الذهاب الجيدة باستثناء الخسارة الوحيدة امام الصناعة قبل أن يستفيق ويعود لسكة الانتصارات وتفادي النزول منها وأضاعة النتيجة التي يخطط لها ابو الهيل الذي لازال يقدم الفريق بالشكل المطلوب من خلال التحلي باللعب القوي وبحماس والعمل ما بوسع اللاعبين لتخطي عقبة نوروز للتقدم لموقع النجف الذي سيواجه الجوبة بعد ايام.وكل ما يريده زاخوثالث عشر 21 طمانة جمهوره في اخذ افضلية مباربات عقرالدار وان ما حصل امام الجوية والزوراء مجرد كبوة وبمقدوره العودة بسرعة للتحدي والثار لخسارة العاصمة امام ضيفه العاشر الكرخ 26 بهدف بالاعتماد على المجموعة المطالبة بتغير النتائج والخروج بكامل النقاط من خلال تسخير إمكانية اللاعبين في تقديم مباراة عامرة بكل شيء فيما يريد احمد عبد الوهاب قيادة الاصفر للحسم في ظل التوازن الذي عليه الفريق مؤخرا رغم أن المهمة ليست بالسهلة لكن الفريق يمتلك مجموعة مثابرةقدمت الكثير من المباريات كاملة وفي اتم الاستعداد لمواجهة زاخووتحديد نتيجة اللقاء والعودة بكل الفوائد.ويقود عباس عبيد اربيل اليوم امام كربلاء بحثا عن بداية مهمة في تحقيق الفوز الاول لتعويض السقوط امام الضيف في افتتاح الموسم بهدف لهدفين وينتظر جمهور الفريق ان يتمكن المدرب الثالث من أحداث التغير المباشر والسريع بالاعتماد على خبراته ودور الاعبين في مهمة متو قع ان تكون شاقة لعبيد ومساعديه امام مرحلة الحسم كما سيكون على الكل محاولة ابعاد الفريق عن موقعه السادس عشر19 المهدد بقوة من القاسم بعد التعثر في مباريات النصف الاول من الدوري في معالجة نقاط الضعف عبر تدوير الاعبين الموجودين بعد غلق الانتقالات الشتوية للتمكن من العودة بقوة وثقة وان يكون الكل في الجاهزيةلاستعادة دور الفريق في مهمة لم تكن سهلة لكن الاول العمل على السيطرة وامكانية تحويل مباربات المدينة لمصلحة الفريق الذي سيكون امام اختبار مناسب في ظل تراجع كربلاء رابع عشر21 في الآونة الأخيرة ونزف الكثير من النقاط واختل توازنه وعدم قدرته على تحمل عبء مباريات الذهاب واخذ يعاني المدة الأخيرة لكن الابتعاد عن مكانه الحالي يقف في مقدمة اسباب اللعب بكثافة ونشاط وبشعار الفوز وهو الاخر سيدخل اللقاء بمدرب جديد بعد استقالة عباس عطية بعد ضعف الفريق وسط تداعيات النتائج التي تحولت لعقر الدار .مباراة واحدة بين النفط ونفط ميسان بعد انتهاء اللقاء السابق لصالح اهل العمارة بهدف واستمرار لعنة النتيجة تلاحق النفط وتراجع واستمر في منطقة الهبوط منذ تلك الخسارة وانعدام القدرة على الخروج بتلقي تسع خسارات الدرجة الأولى  وتقام اليوم ست مباريات ضمن الدور الخامس عشر لدوري الدرجة الأولى لكرة الـــــــقدم للمجموعة الثانية وفيها يحل المتصدر ديالى 28 ضيفا على الكوفة السادس20 ويامل محو اثار هزيمة السماوة والعمل بجد لتحقيق النتيجة المطلوبة والعودة بكامل النقاط للبقاء في الصدارة وفك الشراكة مع الميناء بنفس الرصيد الاخر الذي سيخرج لمواجهة الثالث الجولان 27 الذي يجد خطف النتيجة قد تمنحه الصدارة بانتظار خدمة الكوفة في عرقلة المتصدر  ويحاول عفك الابتعاد عن منطقة الخطر على حساب ضيفه صليخ العاشر  ويمني الشرقاط النفس بالفوز على المصافي ومحاولة الخروج من منطقة الهبوط فيما يسعى الضيف العودة بكامل النقاط لدعم الترتيب  و يلتقي الرابع المرور مع السماوة وكلاهما يامل بنقاط المباراة  وينتظر جمهور الناصرية صحوة ولو متاخرة لفريقه متذيل الترتيب 11 في اسوء مشاركة عندما يلتقي فريق الحسين السابع الذي تحسن مؤخرا.وتقام مواجهة واحدة في المجموعة الاولى بين الاتصالات 17والمتــــــصدر الامانة24  الساعي للفوز لتعزيز مركزه والابتعاد اكثرعن الصـــناعات والبحري.

المشـاهدات 257   تاريخ الإضافـة 19/03/2023   رقم المحتوى 16943
أضف تقييـم