السبت 2024/5/25 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
غائم جزئيا
بغداد 32.95 مئويـة
اختتام الدورة التدريبية الآسيوية لكرة الصالات LEVEL2
اختتام الدورة التدريبية الآسيوية لكرة الصالات LEVEL2
الملحق الرياضي
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب
النـص :

بغداد ـ الدستور الرياضي

اختتمت، الثلاثاء، الدورةُ التدريبيّة الآسيويّة LEVEL2 لمُدربي كرةِ الصالات في مقرّ الاتحاد، والتي نظمتها لجنةُ كرة الصالات والشاطئيّة في الاتحادِ العراقيّ لكرة القدم بالتعاونِ مع الاتحاد الآسيويّ للعبة، واستمرت ستة أيام، وحاضر فيها المحاضرُ الآسيوي الدكتور وميض شامل والمحاضر المُساعد هيثم عباس بعيوي. وحضر حفل الاختتام رئيسُ الاتحاد العراقيّ لكرةِ القدم "عدنان درجال" وعضو المكتب التنفيذيّ غالب الزاملي والأمين العامّ محمد فرحان ونائب رئيس اللجنة زياد شامل. وقبل بدءِ مراسيم توزيع شهادات المُشاركة بين المدربين، قال رئيسُ الاتحاد عدنان درجال: إن الاتحادَ يحرصُ على إقامةِ دوراتٍ تدريبيّةٍ لإعدادِ جيلٍ من المُدربين المؤهلين، وكذلك الدورات التدريبيّة لمختلفِ المُستويات، بما يضمن تأهيلَ المدربين وتجديد المعلوماتِ الحديثة. مشيراً إلى: إن الاتحادَ بصدد إقامةِ ورشٍ تدريبيةٍ على مُستوى عالٍ، يحاضرُ فيها أفضلُ المدربين في العالم، مما يسهم في الارتقاءِ بالعمل الفنيّ للمُنتخباتِ والأندية كافة. وأضاف: إن الدورةَ كانت غنيةً في كل محاضراتها النظريّة والعمليّة، لكنها لا تكفي لإعدادِ مدربٍ من دون العمل على تطبيقِ كل ما حصلَ عليه المشاركون على أرضِ الواقع.مؤكداً: إن الاتحادَ جادٌ في الاهتمامِ بلعبةِ كرة الصالات من كل النواحي. من جهته، أشاد المحاضرُ الآسيويّ الذي كلفه الاتحادُ الآسيوي بالإشرافِ على الدورةِ "الدكتور وميض شامل" بانتظام المشاركين وحرصهم على التفاعل مع المُحاضرات، وهو ما يؤكدُ أن مشاركتهم تأتي من أجل تَعزيزِ قُدراتهم الفنيّة والتدريبيّة، خاصةً أن كرةَ الصالات تتطلبُ ملاكاتٍ فنيةً مؤهلةً وفقاً لمُتطلباتِ الاتحاد الآسيوي. مثنياً على الاتحاد في العملِ على تطوير المدربين. بينما نوّهَ المُحاضر المُساعد "هيثم عباس بعيوي" للأجواءِ الإيجابيّة التي سادت الدورةَ، مشيراً إلى التزام المُشاركين وانضباطهم، ما أثمرَ عن إنجاحها. معرباً عن اعتزازه باتحادِ الكرة من خلال اهتمامه بالمدربين، وإقامة مثل هذه الدوراتِ التدريبيّة.وأشارَ بعيوي إلى مدى التطور الملحوظِ بالدوراتِ التدريبيّة من خلال اعتمادِ المناهج الجديدة، معرباً عن افتخاره بالمُدربين المشاركين.وتضمنت الدورةُ العديدَ من المحاور التي اشتملت على شقين، نظري وعملي، فكانت هناك محاضراتٌ عن نظام اللعب والاختلافاتِ التكتيكيّة وطرق اللعب المُختلفة، وأساليب اللعب الهجوميّ واللعب الدفاعي والإدارة الفنيّة وبناء الفريق واتجاهات كرة الصالات الحديثة، وتوظيف اللاعبين ومسؤوليات المدرب، وغيرها من المُحاضراتِ الأخرى ذات الصلةِ والتطبيقات العمليّة عليها.

المشـاهدات 328   تاريخ الإضافـة 22/03/2023   رقم المحتوى 17244
أضف تقييـم