الجمعة 2024/6/21 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 36.95 مئويـة
نقار الخشب...... اخيرة الدستور/2023 أبا الطيّب ... سعد البزاز
نقار الخشب...... اخيرة الدستور/2023 أبا الطيّب ... سعد البزاز
كتاب الدستور
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب حسن عبدالحميد
النـص :

ليس من مسعى أو غرض مبيّت يقف أو يتخفى وراء نوايا ومرامي هذا المقال سوى نسق الاكتفاء و الاحتماء بعبارة  لشكسبير يقول فيها؛ " الحقيقة تخجل الشيطان"، وما دواعي هذا السعي بمديات عمقه الإنساني و الوطني البحت ، وهو يزهو   و يجسد بضرورات واجب الإعتراف و كشف الإشادة في ثنايا وعطايا جملة و تفاصيل ما قام به و يقوم أبو الطيّب الكنية المواكبة للإعلامي البارع و الكاتب الكبير سعد عبدالسلام البزاز ، لعل الخوض و التذكير بمآثره و نبل و شرف مواقفه الكثيرة ، من تلك التي أضحت   واضحة وجلية للقاصي والداني  كما هي عين الشمس مثار تفرّد  نادر و قيمة اعتبار كبرى في حياة كل من مسّهم و غمرهم كرم البزار من خلال مبادراته المثلى ، الجريئة و الشجاعة الماثلة في إدخال الغبطة و الفرحة وإعادة روح التفاؤل و مكامن الثقة لمن أعانهم و وقف معهم  بغية تجاوز  جور  الزمن و تذليل مصاعب الحياة ،  سواء أكان ذلك عن طريق قناة الشرقية أو  عبر جريدة الزمان ، النافذتبن الواسعتين اللتين برع في تأسيسهما وادارتهما على نحو ما كان يصبو و يحلم و يتوق لتحقيق ما كان ينوي في رفع الحيف عن كاهل الفقراء و المحتاجين ومن يدانيهم منزلة البحث عن حياة كريمة، طيّبة و لائقة بحدود نعمة الرضا و كنز القناعة ، ليس- باعتقادي وصدق تصوري- أن يكون البزاز قد اعتمد

 على نوافذ قناته الشرقية و جريدته الزمان- في رحاب إغداقاته الكثيرة و في  مد يد العون و تقديم المساعدات لمن يستحق و يحتاج من تحت الطاولة ومن دون  الإعلان عنها أو مجرد ذكرها،،،، اجزم

بان هناك العديد ، بل الكثير من زملاء المهنة و الأصدقاء و المعارف  الذين عملوا معه أو تعاملوا في كافة الدوائر و المؤسسات الإعلامية التي تبوأ فيها أبو الطيب مناصب ادارية عليا وشرف الإشراف المباشر  عليها كالاذاعة و التلفزيون/وكالة الانباء العراقية/الدار الوطنية للتوزيع و النشر/دار الجماهير للصحافة - جريدة الجمهورية ، على وجه التحديد- و هنا مربط الفرس، كما يقولون- حيث تعرفنا عليه و استفدنا من لوامع خبراته و  جوهر صفات السلوكية بنهجها الانساني و شجاعته المهنية و حصافته  و أريحية قوة شخصيته اللافتة و المؤثرة  عن كثب و حقائق قرب ، و أظن بالكثير ممن  ينصفون الحقيقة ، حين يقفون معي في تثمين بهاءات هذا التقييم العام المبني على متابعة و معرفة و قراءة لوائح السابق واللاحق من سجلات هذا الرجل الكريم المعجون على فعل الخير وتعزيز مكانته و جدارة و مقاديره الاعتبارية و النفسية ، متدرعا ، واثبا بثوابث ذكاء خاص و حاد ، يرافق و يستقي من نبع و أصالة الجذر الحقيقي الذي تنتمي إليه تلك الجينات الوراثية فضلا عن فضائل تربية البيت الذي هو اساس الأُس الاسمى في بناء إنسانية الإنسان ، ومن هذه وغيرها من عوامل  اسهمت  و جعلت من سعد ، سعداً و على هذا القدر العالي و  الراقي من مناسيب التسامي و المروءة و رقة الاشفاق و مباذل الكرم على انقاه ،،، و أنا انهي مقالي هذا الذي دفعني اليه و اشاع عندي ما أشاع- مجددا - من نبل مشاعر و دفق عواطف وعمق أحاسيس ، كلما تابعت مجريات البرامج التي تعدها و التي أعتدنا عليها من قبل ادارة  قناة الشرقية الخاصة بشهر رمضان الفضيل ، وارى و المس و أتحسس كيف تتحين القناة الفرص والمناسبات لتديم فعل حضورها المؤثر و الأثير في نفوس العراقيين جميعا وبدون  اي استنثاء، وتلك لعمري خصائص ونفائس و مقومات  النفوس الكبيرة والارواح العظيمة الساعية لتفويج كل قوافل الفرح و تسيير  مواكب الابتهاج و بث روح التفاؤل و إشاعة  الأمل ، ولم يك يتحقق كل ذلك لو لا مجهودات و تطلعات وآفاق سعد البزاز ، وهنا يسمو بنا التملي و التجلي بذكر الحديث النبوي الشريف القائل ؛ " ومن نعم الله عليك...حاجة الناس اليك".

hasanhameed2000@yahoo.com

المشـاهدات 394   تاريخ الإضافـة 27/03/2023   رقم المحتوى 17507
أضف تقييـم