الإثنين 2024/3/4 توقيـت بغداد
+9647731124141    info@addustor.com
سماء صافية
بغداد 9.95 مئويـة
نيوز بار
اندلاع نزاع عشائري عنيف بين عشيرتي آل عمر والرميض بعد نفي الأخيرة "علگ العباس" حيث استخدم في النزاع اسلحة ثقيلة ومتوسطة وحرق عدد من المنازل في قضاء الاصلاح بمحافظة ذي قار Addustor.com المرور العامة: منتصف شهر آذار الحالي سيتم البدء برصد المخالفات وفرض الغرامات بالكاميرات الذكية Addustor.com برشلونة يلاقي أتلتيك بيلباو الليلة 11 مساءً ضمن الأسبوع 27 من الدوري الإسباني Addustor.com حالة تأهب بين المطورين بعد #هجوم_سيبراني يستهدف منصة GitHub احد اهم المستودعات البرمجية عالميا Addustor.com وزير الداخلية عبدالامير الشمري: يكلف اللواء رعد مهدي عبد الصاحب مدير عاما للمرور ويكلف اللواء محمد محمود جواد مدير عام المرور السابق مدعي عام لمحكمة قوى الامن الداخلي الثالثة. Addustor.com فتاة مواليد 2010 تنهي حياتها بسلاح والدها المتقاعد من البيشمركة بكردستان لأسباب مجهولة Addustor.com بعد 10 سنوات على اختطافها.. جهاز المخابرات يتمكن من تحرير فتاة ايزيدية عراقية من سنجار بعملية امنية في مخيم الهول بسوريا. Addustor.com
مترو بغداد
مترو بغداد
كتاب الدستور
أضيف بواسـطة addustor
الكاتب د. عباس الغالبي
النـص :

منذ عام 2009 ولحد الان تواترت التصريحات للشروع بإنشاء مترو بغداد ولم نجد سبيلا لذلك من دون معرفة الاسباب الحقيقية التي تحول دون البدء بهذا المشروع الحيوي الذي يفترض ان ينجز منذ عقود خلت وباستثناء شماعة الوضع الامني لم نعثر ولم نطلع على اسباب منطقية لعدم انجاز هذا المشروع الستراتيجي المهم الذي لو أنجز من قبل لكانت طفرة نوعية في النقل الداخلي ولكانت هناك ايضا انسيابية عالية في ربط المناطق بين شمالي وجنوبي بغداد وايضا بين جنوبي وشرقي ووسط بغداد ولانخفضت ازمة الازدحامات التي تفاقمت في العاصمة سنة بعد اخرى في ظل الزيادة السكانية السنوية التي وصلت الان الى مايقرب من 8  مليون نسمة في بغداد.

والان وبعد اعلان فتح الفرص الاستثمارية لهذا المشروع الاهم على مستوى النقل في بغداد فلابد للحكومة ان تعمل على اختيار الشركات المنفذة الرصينة من العالمية المعروفة وليس من المحلية وذلك تحقيقا للحودة والكفاءة والرصانة في الانجاز بعد أن اصبح أهالي بغداد يمنون النفس لوجود مترو في عاصمتهم المغلوب على أمرها من قبل الحاكمين عليها فليس هناك مشروعا استثماريا واحدا في بغداد بل أضحت بغداد ضيعة للمولات والمطاعم ومراكز التجميل غير الرصينة فهذا المشهد الذي يغلف شوارع وطرقات بغداد المليئة بالحفر والمطبات حتى بعد ازالة الحواجز الكونكريتية العقيمة التي فرضتها الانفجارات لسنين طوال خلت ، والاهم اننا بدأنا بالخطوة الاستشارية الاولى لمترو بغداد او الحلم الذي غدا من قبل أضغاث أحلام لسنين طزال وهذه الخطوة يفترض ان تكون محسوبة بدقة وان تكون مسارات التنفيذ والانجاز رصينة ومستمرة من دون تلكؤات أو انقطاعات لهذا السبب أو ذاك وأن لاتبرز أمام الشركات المنفذة قضايا نزاعات تعويض ابعقارات التي يمر من خلالها مسار المترو شرقا او غربا،  شمالا أو جنوبا،  فهذه العراقيل قد تكون اسبابا اخرى امام الشركات تكون مدعاة للتلكؤ او التوقف عن التنفيذ ولذا لابد للحكومة واجهزتها المختلفة أن تأخذ بالحسبان هذه الامور حتى تكون مسارات التنفيذ سالكة من دون عراقيل مع ضرورة تأمين التخصيصات المالية اللازمة حتى وإن كان تنفيذ المشروع عن طريق الاستثمار حيث هناك كثير من التفصيلات في هذا المشروع تتطلب تخصيصات مالية معينة وذلك من أجل سرعة الانجاز على وفق الفترات الزمنية المحددة سلفاً لهذا المشروع وايضا لابد للجهات التنفيذية الحكومية الاخرى تيسير مسارات وتفصيلات العمل وعدم تعقيدها أمام الشركات المنفذة تحت هذه الذريعة او تلك ومحاولة الرقابة الحكومية المشددة لهذه الامور منعاً للفساد المالي والإداري الذي قد يصبح عائقاً حقيقياً أمام مسارات التنفيذ، ومن هنا يكتسب هذا المشروع أهمية كبرى لأجل النهوض بخدمات العاصمة من خلال انجاز العديد من المشاريع الاستراتيجية على غرار مشروع مترو بغداد بعد أن طال انتظاره لعقود خلت .

المشـاهدات 104   تاريخ الإضافـة 10/02/2024   رقم المحتوى 39353
أضف تقييـم